Thursday, May 15, 2008

إقتلوا لبنان أو إطرحوه أرضا

منذ أمد ليس ببعيد .. وقت إندلاع الحرب علي لبنان .. حرب تموز الأخيرة
مازلت أذكر تلك الأيام جيدا , كنت أفيق من نومي لأقرأ كل جريدة وأتابع كل خبر , كل دقيقة أتساءل كم قتل من جنودهم , كل دقيقة أدعو الله أن يثبت المقاومة , بين الجزيرة والمنار لحظة بلحظة أقف متابعا راجيا النصر
أحلم بصواريخ سيد المقاومين تدك تل أبيب , أردد خلفه بحماسة وإنتظار
لحيفا وما بعد بعد حيفا
إفعلها يا سيد حسن , إقتل الغاصبين والقتلة والظلمة
إفعلها سيدي تربت يداك , فكرهي لظلمهم أعظم من أي شيء
كنت في تلك النشوة والزهو
كأنني أمسك بتلك البندقية التي تحصد الظالمين , لله درّك يا حسن
ثم جاء ذلك اليوم , وكأنه مضي من دقيقة واحدة
مذبحة قانا الثانية
لا أدري وقتها ما أصابني
صببت كل غضبي وشتائمي علي الظالمين ثم دمعت عيناي كثيرا وأنا أتابع تفاصيل الأحداث وأشاهد أشلاء الصغار
مازلت لا أدري ماذا أصابني
جلس بجواري وقتها ذاك الشيطان لا أدري أم الملاك
أرأيت ما فعل سيدك ؟ ماذنب هؤلاء , ما ذنب لبنان لتدمر وتعود للخلف عشرين عاما
من أسماها حرب ومن أشعلها ؟ ما مبرر سماحته ؟
فعلها ليستبق ضربة إسرائيلية ... فيخطف جنودهم ويعجّل بالضربة ؟
أم فعلها ليخفف عربدة إسرائيل في غزة .. لأجل فلسطين ؟
إذن فأين كان سيدك وشارون يدنس المسجد , أين كان و جنين تدهس بأهلها تحت الدبابات , أين كان وعرفات محاصر بالدبابات , أين كان في رام الله وبيت لحم والخليل وغزة أليس هو الرجل الوحيد الذي أنهي عصر هزائم العرب من إسرائيل , أليس هو من صوّروه واقفا وكأنه يقول
"يا منطقة ما فيكي راجل "
أين كان لخمس سنوات منذ الإنسحاب و إلي أن قامت حرب تموز ؟
أين كانت صواريخه وعتاده ورصاصه ؟ أكان السيد في هدنة ؟
...
أصبحنا رواد في صناعة الكذب بل و أصبحنا رواد في تصديقه وتعليمه جيلا بعد جيل , نتوارثه , حتي وصل الكذب لأحلامنا فساءت وشاخت وماتت بداخلنا .. فالأحلام الصادقة وحدها فقط .. تعيش وتحيا وتثمر واقعا
...
منذ مدة ليست ببعيدة
كانت مشاركة في أحد الحلقات النقاشية الإفتراضية
أردت طامحا وطامعا أن يكن هناك رجلا رشيدا يفهم ويناقش لا أن يردد كالبغبغاوات ما يملي عليه
لبنان هي الخاسر الوحيد وحزب الله سيجني ضريبة الإنتصار
وقتها كان سماحة السيد يخطب ويحشد تياره ومريديه وحلفاؤه للإعتصام الغير محدد المدة
ومعارضوه يردون الإعتصام برفض والخطب بخطب والتظاهرات بتظاهرات
وقتها كانت لبنان تتألم
حرب إجبارية زجّ به فيها , سقط المئات , دمرت بنية تحتية , خسرت المليارات , عادت عشرين عاما للخلف
وقتها كانت لبنان لتخرج لألم جديد
إنقسامات وتظاهرات و إعتصامات من كل جانب .. الكل يبحث عن نفسه , عن نصيبه لا عن لبنان
الكل يحلم بجزء من الكعكة اللبنانية , بأي وسيلة
كل ما أردته أمنية الإتفاق وحقن الدماء حتي لا تعود الفتنة تلقي بظلامها علي لبنان
فقد أحسست وقتها بأن الوضع سيعود لمنتصف السبعينات ليتكرر ويعيد التاريخ نفسه
وها هي الأن .. تهم الخيانة أصبحت توزّع مجانا في بيروت من الطرفين .. معنا أم خائن وعميل
سلاح المقاومة الشريف وجّه للداخل وإقتتال يدور بين بني الوطن الواحد , لم يجني منه اللبنانيون غير الترويع والعزلة في بيوتهم
والبكاء علي حلم السلام والهدوء
الكل من وجهته يعمل لأجل لبنان وكل الحجج والمبررات موجودة
لك الله يا لبنان
أبديت رأيا ولم أسيء لشخص ولا كيان وحفظت و إلي اليوم لجميع الأطراف الإحترام ولكن ليس عندي لسماحة السيد وحزبه عصمة وليس عندي للسيد سعد الحريري وتياره عصمة
فقط العصمة لدماء الأبرياء
و لأني صغيرا ساذجا وحمارا أحمقا كما قيل وجب تأديبي
أتهمت بأني وهّابيا متشددا يكره الشيعة , ثم أتهمت بأني علمانيا متحررا كاره لكل ماهو إسلامي , وكم هو غريب أن أصبح وهّابيا وعلمانيا في وقت واحد , ثم كان إتهامي الأهم بكوني مصري وبلدي تقيم سلاما حكوميا مع إسرائيل فكيف أفهم الشرفاء وأنا العميل الخائن المهادن
وقتها فقط أدركت أن صناعة الألهة قد عادت
...
إن إشتياق هذه الأمة لنصر جعلها تغرق في تاريخها لا لتعايشه وتطبقه بل لتحلم به , فتحول حلمها لوهم كاذب فإنخدعت بكل ناعق وداع و أصبح البطل هو الأعلي صوتا وصراخا, صنعوا من الوهم رداء البطولة ليلبسونه أبطالا من ورق , ثم جعلوهم ألهة تأمر
وتنهي ولا تقول إلا صوابا
ولك الله يا لبنان

14 comments:

.:.-=- ELGaZaLy-=-.:. said...

إشتياق هذه الأمة لنصر جعلها تغرق في تاريخها لا لتعايشه وتطبقه بل لتعيشه وتحلم به , فتحول حلمها لوهم كاذب فإنخدعت بكل ناعق وداع و أصبح البطل هو الأعلي صوتا وصراخا, صنعوا من الوهم رداء البطولة ليلبسونه أبطالا من ورق , ثم جعلوهم ألهة تأمر وتنهي ولا تقول إلا صوابا
ولك الله يا لبنان
---------------------------------
صديقى مجهول كل مرة افتح الصفحة واسيب تعليق يحصل حاجة فينك يا راجل يا طيب واحشنى...كل دى غيبة...

صح انا كمان بغيب معاك حق...
واحشنى جدااااااااااااااااااا

وربنا يزيح الكرب عن بلادهم وبلادنا قل امين

مجهول said...

الغزالي الجميل
اشكرك يا صديقي علي سؤالك
بس والله مشاغل وتلاهي وملاهي , عارف الدنيا مش حقولك عليها
انا مقصر معاك ومع كل المدونين بإختفائي ده , تقبل عذري وان شاء الله انتظم مرة اخري في الكتابة والتعليق

جزاك الله كل خير

محض روح said...

مش عارفه اقولك ايه
بيصعب عليا اوي لما احس نفسي عاجزه عن اي حاجه
مشكلتنا كعرب اننا اتعودنانتفرج على بعض
نتفرج وبس
حتى تفعلنا وألمنا مع انكسراتنا قلت اوي
من كتر الي شوفناه مع حكمنا
ومع نفسنا ابلهم
عمل حولينا سحابه غمت عنينا حتى عن مشكلنا احنا

ربنا يرحمنا برحمته
.........
حمدالله على السلامه
ليك فاتره مش موجود

عاليا حليم said...

الاول حمد الله ع السلامة

و الله انا تعبت من كتر الكلام فى مواضيع الحرب و الغلاء و الاضراب احنا حنفضل نكلم لحد امتى ؟؟؟ قدامنا كتير ؟؟؟؟

بعدك على بالى said...

هل يمكن في نيسان 2009 (بفرض ان العمر امتد بنا) هل يمكن حينها أن نفهم ما يحدث هناك،او هنا او في أى من تلك البقع الممتده من المحيط للخليج تلك التى تقف على فوهة بركان؟؟؟؟؟


هل موت الجسد هناك يختلف عن موت الروح هنا؟
هل يمكن تجاوز الخاص لتفهم العام، ام ان هذا الخاص مقدمة لما يحدث هنا و هناك و...

للاوطان السلامة ولنا رب كريم..اتمنى

حمد الله علي السلامة

خالص مودتى

Jana said...

مرحبا يا دكتور بعودتك اولا
كنت جاية سعيدة ..عشان حاقرا موضوع قوى كالعادة
لقيته اقوى من العادى
قوى لدرجة أوجعتنى
بصراحة..بقيت امارس هواية التناسى من زمن
ثم اتقنت هواية التعايش بعدها
لأنى لو بكيت مش حأنتهى من البكاء
ولو فكرت مش حأقدر استمر فى التعايش
حالة عجيبة تعودت عليها ..حتى اشعار آخر ..او انفجار آخر .. أيهما أقرب

لكنى سعيدة جدا بعودتك
واتمنى ..متغيبش تانى

اسمحلى افتن على الاخ الغزالى واقولك انه كان متغيب زيك بالظبط ...فمش تعتذر له ..اسحب الاعتذار ..واتبع نظام خدوهم بالصوت زى ماهو عمل
انا جاية اهدى النفوس بس
:)

عودا حميدا ...
تحياتى الخالصة

أسوور said...

قرر رئيس مجلس ادارة الجريدة مشكورا أن يتبنى كل ما يكتبه المدونون
وان يفرد مساحة لا بأس بها لبوستات البلوجرز
كما وافق على نشر البوستات المرشحة بتوقيع كتابها وصورهم
وذلك ايمانا منه بقوة التدوين وبأنها صوت المصريين
***
على كل مدون يرغب فى نشر مقالات - تحقيقات - قصص - نقد - ادب - شعر - سياسة او أى كتابات لم يرد ذكرها
ان يرسل البوست المرشح مذيل بتوقيعه وعنوان المدونة والإسم الحركى ان اراد
مرفق بصورة شخصية له
على الإيميل التالى

amyasser@hotmail.com

أو ترك اللينك الخاص بالبوست والمعلومات الخاصة بالمدون فى تعليق على العنوان التالى

www.amyasser.blogspot.com

تحت عنوان خاص لجريدة الأسرة العربية
الجريدة تصدر الإثنين من كل أسبوع

مجهول said...

محض روح
نورتيني
إفتحي التعليقات عندك , إنتي خايفة يسرقوا المدونة ولا إيه
هههههههه
مش تسألي علي الغياب " انتي اكتر حد بيغيب في المجتمع التدويني "

نورتيني بجد , شكرا لتعليقك

مجهول said...

عاليا هانم
انا كمان زهقت من كتر الكلام ورحت قعدت 3 اسابيع في راحة تامة

نورتي

مجهول said...

للاوطان السلامة ولنا رب كريم..اتمنى

استاذتي

تعليقك لا يحتاج لاضافة
موجع لدرجة لا تحتاج الا الدعاء

سعيد بوجودك دوما

مجهول said...

جني الجنتين
جزاك الله خيرا علي تعليقك ربنا يسعدك كما اسعدتني بسؤالك

شكرا للنصيحة بخصوص الغزالي , وانا اللي كنت فاكره مواظب ومنظبط ههههههههههه

تحياتي

مجهول said...

ياسمين
مبروووووووك
وعقبال كل يوم خطوة جديدة للنجاح

حتشاور في الامر مع مدير اعمالي واشوفه يقولي ايه
ههههههههههههه

فكرة رائعه , مشكورة المجلة وان شاء الله تكون ناجحة

تحياتي لك

Anonymous said...

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

arab girlscool said...

This is such a nice addition thanks!!!
شات صوتي شات صوتي
عرب كول
شات صوتي مغربي
دردشه صوتيه
انحراف كام
منتديات منتديات عرب كول